نعمل أن نكون منظمة حكومية عصرية .. أكثر إحترافية

نعمل أن نكون منظمة حكومية عصرية .. أكثر إحترافية

2/4/2014 :: تقرير موجز حول لقاء معالي وزير المالية مع معالي وزير المالية بجمهورية السنغال


التقى معالي وزير المالية السيد أنس خالد الصالح بمعالي وزير المالية والاقتصاد بجمهورية السنغال السيد أمادوبا والوفد المرافق له, وذلك في مكتبه في يوم الأثنين الموافق 3/2/2014م. وقد رافق معالي وزير المالية كل من : -سعاده السيد عبدالأحد إمباكي – سفير جمهورية السنغال لدى دولة الكويت. -السيد لاديوب – مدير الاستثمارات بوزارة المالية والاقتصاد. -السيد أبو بكر إمضائي – مدير مكتب معالي وزير المالية والاقتصاد. وقد حضر اللقاء الآنسة منال الحيدري – ر.ق العلاقات والدراسات الاقتصادية. وقد رحب معالي الوزير بدايةً بمعالي الوزير الضيف والوفد المرافق له مشيراً إلى العلاقات الثنائية بين دولة الكويت وجمهورية السنغال في مختلف المجالات. وقد تم خلال اللقاء التطرق إلى عدد من المواضيع والنقاط ذات الاهتمام المشترك بين الجانبين والتي يمكن بيانها كالتالي : -أشار بداية معالي وزير المالية بالعلاقات الثنائية بين دولة الكويت وجمهورية السنغال مع الرغبة بتوطيدها في مختلف المجالات, كما نوه إلى الزيارات المتبادلة بين البلدين. -أكد معالي الوزير السنغالي بأن هذا اللقاء يأتي في إطار الزيارة التي يقوم بها لدولة الكويت لتسليم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه رسالة من رئيس جمهورية السنغال, والتي تهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين. -أشار معالي وزير المالية السنغالي إلى جهود الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ، وإلى التعاون الانمائي المتميز القائم بينهما ، وشاكرا دورهم الكبير في العمل على تحقيق التنمية في جمهورية السنغال. -أوضح معالي وزير المالية السنغالي بأن جمهورية السنغال ترغب بتعزيز التعاون بين البلدين من خلال عدد من المشاريع المقدمة لتحقيق التنمية في جمهورية السنغال ،حيث إن هذه المشاريع تتطلب النظر فيها ودراستها من قبل الجهات المعنية مثل الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ، بمشاركة القطاع الخاص في تلك المشاريع والتي تتركز حول قطاع الفنادق ، حيث تم التركيز على توجيه هذه المشاريع إلى المستثمرين العرب عموما وبخاصة المستثمرين من دولة مجلس التعاون الخليجي باعتبارهم دول عربية وإسلامية في آن واحد . -كما أشار وزير المالية السنغالي إلى رغبة جمهورية السنغال بمشاركة الصندوق الكويت للتنمية الاقتصادية العربية باجتماع المجموعة الاستشارية الذي سيعقد في باريس خلال الفترة من 25 – 26 فبراير 2014م . -أفاد معالي وزير المالية بان دولة الكويت تعد من الدول الرائدة في تقديم المساعدة والدعم للدول الافريقية والتي تكللت بعقد القمة العربية الافريقية بدولة الكويت خلال الفترة من 19 – 20 /11/2013 م ، كما أن دولة الكويت لا تمانع بتقديم الدعم والمساندة لكل الدول إذا لم يتعارض ذلك مع اللوائح والاجراءات المتبعة . -كما نوه معالي الوزير السنغالي بأن جمهورية السنغال من الدول التي تتمتع بالآتي : -دولة إسلامية . -من الدول المفتوحة . -تتمتع بالاستقرار السياسي. •أفاد معالي وزير المالية السنغالي بالرغبة بدعوة معالي وزير المالية لزيارة جمهورية السنغال, وعليه رحب معاليه بتلك الدعوة. •أشار معالي وزير المالية بأن القطاع الخاص بدولة الكويت ممثلاً بغرفة تجارة وصناعة الكويت يرغب التعاون مع الدول بشكل عام وعرض الفرص الاستثمارية عليه بشكل واضح للنظر إليها ودراستها بالشكل المطلوب. وفي نهاية اللقاء شكر معالي وزير المالية السنغالي دولة الكويت على حسن الاستقبال والضيافة آملاً أن تتكل هذه الزيارة بالنجاح.