نعمل أن نكون منظمة حكومية عصرية .. أكثر إحترافية

نعمل أن نكون منظمة حكومية عصرية .. أكثر إحترافية

11/8/2010 :: الاجتماع(86) للجنة التعاون المالي والاقتصادي والاجتماع المشترك بين لجنة التعاون المالي والاقتصادي ولجنة محافظي مؤسسات النقد والبنوك المركزية بدول المجلس وبين المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي


شارك وزراء المالية والاقتصاد بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في أعمال لجنة التعاون المالي والاقتصادي السادس والثمانين في دولة الكويت وذلك يوم السبت الموافق 6 نوفمبر 2010 . حيث ترأس الاجتماعات معالي السيد / مصطفى جاسم الشمالي وزير المالية ورئيس وفد دولة الكويت ، والذي ضم في عضويته عدد من كبار المسئولين في وزارة المالية ووزارة الخارجية . وبحث وزراء المالية والاقتصاد بدول مجلس التعاون عدد من الموضوعات الاقتصادية من أهمها أخر التطورات المتعلقة بالاتحاد الجمركي الخليجي والسوق الخليجية المشتركة ، وتقرير لجنة محافظي البنوك المركزية ومؤسسات النقد بدول المجلس بشأن سير العمل بالاتحاد النقدي الخليجي والتطورات في مجال عمل المجلس النقدي ، بالإضافة إلى الاستثمار المشترك في مجالي الصحة والتعليم . كما تضمن جدول أعمال لجنة التعاون المالي والاقتصادي (86) متابعة القرارات الاقتصادية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي لم يصدر بها قرارات تنفيذية من بعض الدول الأعضاء . بالإشارة إلى ذلك في حين بحث معالي الوزراء عدد من محاضر اللجان الفنية المختصة مثل لجنة محافظي مؤسسات النقد والبنوك المركزية ، ولجنة وكلاء وزارات المال والاقتصاد بدول المجلس ، ولجنة الاتحاد الجمركي ، ولجنة السوق الخليجية المشتركة ، ولجنة نظام الهيئة القضائية الاقتصادية ، ولجنة تنسيق المساعدات الانسانية لدول المجلس ، وأخر ما تم التوصل الية بشأن مشروع إنشاء سكة حديد دول مجلس التعاون . وناقش معالي وزراء المالية والاقتصاد في دول المجلس عدد من الموضوعات ومنها ورقة دولة الامارات العربية المتحدة حول حوكمة المنظمات والهيئات المالية والنقدية والتنفيذية ، تسهيل عملية فتح فروع للشركات والمؤسسات الخليجية في دول المجلس ، واخر التطورات في المفاوضات مع الدول والمجموعات الاقتصادية الاخرى . هذا ورفعت قرارات لجنة التعاون المالي والاقتصادي (86) (وزراء المالية والاقتصاد بدول المجلس ) الى الاجتماع الوزاري القادم ( وزراء الخارجية بدول المجلس ) ومن ثم الرفع الى اجتماعات المجلس الاعلى لمجلس التعاون على مستوى قادة دول المجلس (ديسمبر 2010م) بمدينة أبوظبي بدولة الامارات العربية المتحدة . وعقد على هامش هذا الاجتماع عقد اجتماع مشترك مع محافظي مؤسسات النقد والبنوك المركزية وبحضور المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي، حيث استعرض المجتمعون أخر التطورات المالية والاقتصادية على المستويين الاقليمي والدولي وذلك فيما يتعلق بالاستقرار المالي والنقدي ومعالجة الاختلال في تقلبات أسعار النفط واثرها على التنمية الاقتصادية على دول المجلس. وتم التوقيع على مذكرة تفاهم بين دولة الكويت وصندوق النقد الدولي لإنشاء مركز التدريب الاقتصادي والمالي بالشرق الأوسط التابع لصندوق النقد الدولي.