7/14/2019 :: معالي وزير المالية د.نايف الحجرف يلتقي برئيس "البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية"

اختتمت يوم أمس أعمال الاجتماع السنوي الرابع للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية في لوكسمبورغ، والتي شارك فيها معالي وزير المالية السيد/ د.نايف فلاح الحجرف ممثلاً عن دولة الكويت، حيث إن الكويت تعتبر عضو مؤسس في البنك. هذه هي المشاركة الأولى في تلك الاجتماعات. وعقد معالي الوزير إجتماعات مع كل من رئيس البنك السيد/ جين ليكون ونائب رئيس البنك السيد/ داني الكسندر، وتم من خلالهم مناقشة ما يتعلق بمساهمة دولة الكويت في أعمال البنك، اضافة الى بحث سبل تعزيز التعاون بين البنك ودولة الكويت، والإستفادة من خبرات المؤسسات الكويتية في مجال التنمية الدولية. وفي كلمة له بعد الإجتماع قال معالي وزير المالية السيد/ د.نايف فلاح الحجرف "تعد الصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم ومتوقع لها أن تصبح الأولى، وكون البنك يتخذ من العاصمة الصينية بكين مقراً له، وبوجود 100 دولة عضو في البنك، فإن ذلك يعكس الاهتمام الكبير والدور المأمول لهذا البنك التنموي، وقد حرصت دولة الكويت على أن تكون من أوائل الدول التي وقعت على الانضمام للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية، وأن تكون من الدول التي لها دور وحضور فاعل في المنظمة من خلال مشاركتها في الاجتماعات ليست فقط كعضو مؤسس، بل تأتي بخبرة كبيرة في مجال تمويل المشاريع التنموية لاسيما وأن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية هو أحد أقدم مؤسسات التنمية المستدامة في العالم وهو ما أشاد به رئيس البنك خلال لقائه." وحول العلاقات الكويتية-الصينية أضاف الحجرف قائلاً "إن العلاقة بين البلدين الشقيقين متميزة، وقد توجت بزيارة تاريخية لسيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ/ صباح الأحمد الجابر الصباح إلى الصين في يونيو 2018، تبعها افتتاح مكتب للهيئة العامة للإستثمار في شنغهاي، وهو أول مكتب يفتتح بعد مكتب الهيئة في لندن، والذي أفتتح في 1953 وهو ما يعكس أهمية العلاقات التجارية والاستثمارية التي توليها الكويت إلى جمهورية الصين." كما تضمن الاجتماع السنوي اجتماعاً لمجلس محافظي البنك شهد مناقشة التقرير السنوي وانضمام ثلاث دول كأعضاء جدد للبنك، وهم جمهورية بنين وجيبوتي ورواند، بالإضافة إلى انعقاد جلسات حوارية وورش عمل لبحث سبل الاستثمار في مشاريع البنى التحتية المستدامة وتحقيق التكامل الاقتصادي بين الدول الأعضاء. علاقة دولة الكويت بالبنك الاسيوي للاستثمار في البنية التحتية: أكتوبر 2014: الكويت والصين توقعان مذكرة تفاهم حول إنضمام دولة الكويت إلى البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية. ديسمبر 2015: دولة الكويت توقع على النظام الأساسي للبنك. يونيو 2018: مجلس الأمة الكويتي يصدر قانون رقم 81 لسنة 2018 بإنضمام الكويت رسمياً إلى البنك. يوليو 2019: دولة الكويت تشارك كعضو مؤسس للمرة الأولى في الاجتماعات السنوية للبنك في مدينة لوكسمبورغ. يذكر بأن البنك قد تأسس في عام 2014، بعدد أعضاء يبلغ 97 دولة من جميع أنحاء العالم، و برأسمال مصرح بقيمة 100 مليار دولار، من خلال الاستثمار في البنية التحتية المستدامة والقطاعات الإنتاجية الأخرى مثل الطاقة، النقل والاتصالات، التنمية العمرانية والخدمات اللوجستية للدول الاسيوية وتبلغ حصة الكويت في البنك 0.536% أي ما يعادل 536 مليون دولار أمريكي.